Site icon بإختصار

الحكومة في هونغ كونغ تُصعِّد القضية ضد ميسي

الحكومة في هونغ كونغ تُصعِّد القضية ضد ميسي

وقّعت الجهة المنظمة لمباراة بين فريق نجوم الدوري في “هونغ كونغ” ونادي “إنتر ميامي” الأميركي لكرة القدم عقداً ينص على مشاركة النجم الأرجنتيني “ليونيل ميسي” لمدة 45 دقيقة على الأقل خلال زيارة فريقه لهونغ كونغ استعداداً للموسم الجديد، حسبما أعلن وزير الرياضة يوم الاثنين، لكن اللاعب غاب بسبب الإصابة.

وبالرغم من أن المتوّج بالكرة الذهبية عدة مرات كان يعاني من تمزق عضلي في الفخذ، إلا أنه بقيَ جالساً على مقاعد البدلاء طوال المباراة الودية التي جرت يوم الأحد وانتهت بفوز فريقه بنتيجة 4-1 على منتخب نجوم الدوري في هونغ كونغ، مما أثار غضب الجماهير التي دفعت مبالغ مالية كبيرة لحضور المباراة.

وجاء في بيان من وزارة الثقافة والرياضة في هونغ كونغ أن الشركة المنظّمة اتفقت على مشاركة ميسي لمدة 45 دقيقة على الأقل، وعبرت الحكومة عن خيبة أملها الشديدة لعدم مشاركته، مهددة بسحب التمويل من الشركة المنظّمة.

من جانبها، عبّرت الشركة المنظّمة عن أسفها لغياب النجم الأرجنتيني، معلنة عن تخليها عن التمويل الحكومي. وأكدت أن العقد كان يشترط مشاركة ميسي في المباراة، إلا في حالة الإصابة.

بالمقابل، أشار وزير الرياضة إلى محاولات الحكومة التواصل مع الشركة المنظمة بعد عدم ظهور ميسي في الشوط الثاني، لكن المفاوضات لم تفلح وانتهت برفض الحكومة لدخول ميسي الملعب بعد نهاية المباراة.

وفيما يستعد ميسي لمغادرة هونغ كونغ، دعا وزير الرياضة الشركة المنظمة إلى تقديم شرح كامل حول الواقعة، مشيراً إلى ضرورة الإفصاح عن الإصابة والقرارات المتخذة.

أخيراً، أعلن المدرب الأرجنتيني للفريق أن القرار بعدم مشاركة ميسي جاء بناءً على تقييم الجهاز الطبي للفريق، معبراً عن أمله في أن يتجنبوا المخاطرة بصحة اللاعب.

Exit mobile version